الأخبار  >>  تفاصيل الموضوع

عمادة الجودة والتطوير تعقد لقاءً حول تجربة الجامعة في العمل المؤسسي

  • 04/04/2015

 عقدت عمادة الجودة والتطوير بالجامعة الإسلامية لقاءً حول تجربة الجامعة في العمل المؤسسي- قصة نجاح، وذلك ضمن سلسلة فعاليات ربط التعليم الجامعي بخدمة المجتمع، وأقيم اللقاء في إحدى قاعات الورش بمبنى عمادة خدمة المجتمع والتعليم المستمر بحضور الأستاذة الدكتورة سناء أبو دقة- عميد الجودة والتطوير، والدكتور إياد الدجني- نائب عميد الجودة والتطوير، وجمع من العاملين في المجلس التشريعي الفلسطيني.

من جانبها، رحبت الأستاذة الدكتورة أبو دقة بالحضور من المجلس التشريعي الفلسطيني، ولفتت إلى الهدف الرئيس من عقد اللقاء وهو اطلاع الحضور على تجربة الجامعة الإسلامية في العمل المؤسسي، وإبراز دور مخرجاته في الارتقاء بمستوى جودة وكفاءة التعليم الجامعي.

بدوره، قدم الدكتور الدجني نبذة مختصرة عن نشأة الجامعة الإسلامية، ورسالتها، وأهدافها، وتناول هيكلية عمادة الجودة والتطوير، ورؤية العمادة، ورسالتها، وأهدافها، ومهامها، ووقف الدكتور الدجني على مرتكزات إنجازات الجودة في العمل المؤسسي، ومنها: عملية التحسين المتمثلة في تشكيل مجلس الجودة، وتشكيل فرق التميز.

وبين الدكتور الدجني أن من ضمن إنجازات الجودة نشر ثقافة الجودة من خلال إنشاء وتطوير الصفحة الإلكترونية الخاصة بالجودة، وإصدار النشرات والمجلات التعريفية بمفاهيم ومبادئ الجودة، وتنظيم اللقاءات والزيارات، وتابع الدكتور الدجني حديثه قائلاً: "هذا فضلاً عن تحقيق الاستدامة في البيئة، والمرافق الجامعية، واعتماد معايير دولية".

وأوضح الدكتور الدجني أن من ضمن إنجازات الجودة أيضاً تمكين العاملين وتطوير قدراتهم بالتدريب النظامي، والتدريب الإلكتروني، والنشرات التدريبية الإلكترونية، ومسابقة الموظف الإداري المتميز، إلى جانب التركيز على جودة الخدمة ورضا المستفيدين، والتركيز على كفاءة الأنظمة والعمليات الداخلية، والتحسين المستمر وعدم التوقف عن التطوير.

وأفاد الدكتور الدجني أن مخرجات الأداء المؤسسي في الجامعة الإسلامية تتمثل في: البيئة الإدارية المنظمة، وكفاءة الموارد البشرية، وتحقيق الاستدامة في البيئة، والقدرة على مواجهة التحديات، والسمعة الجيدة.